الظهور الأول لسيارة 2019 رام 1500 في معرض ديترويت الدولي للسيارات

الظهور الأول لسيارة 2019 رام 1500 في معرض ديترويت الدولي للسيارات

جيل جديد تقدمه كرايسلر من شاحنتها المذهلة 2019 رام 1500 في معرض ديترويت الدولي للسيارات، حاملة معها تغيرات مهمة جمالياً و ميكانيكياً. اذ جعل هذا التحديث من 2019 رام 1500 شاحنة أخف و أكثر قوة.

فقد باتت أقل وزنا بحوالي 100 كع من سلفها و ذلك بسبب استخدام الألومنيوم في هيكلتها. و لكن ما زال الفولاذ عالي القساوة هو الطاغي على معظم جسم السيارة. كما طال التعديل و التطوير الجانب الايروديناميكي للسيارة. حيث سجل معامل الجر انخفاضاً بمعدل 9 بالمئة عن الاصدار الحالي. و قد ساهم بذلك الانجاز وجود سبويلر الكتروني قابل للانتشار اسفل المصد الأمامي الى جانب نظام التعليق الهوائي الاختياري. و باتت قدرة القطر القصوى للسيارة الآن 5760 كغ و الحمولة الصافية القصوى 1043 كغ.

و أعطت بعض العناصر التصميمية العصرية مظهراً مفعماً بالحيوية على سيارة رام 1500 الجديدة التي لطالما اتسمت بشخصية قاسية. حيث تقترن الشبكة الجديدة بزوج من أضواء LED الأمامية الجديدة أيضاً و التي قد تم ازاحتها بمقدار 1.5 بوصة الى الأعلى. و في الخلف، ازداد حجم ماسورة العادم بمقدار بوصة و نصف و هنالك الآن باب خلفي جديد من الألومنيوم. و هنالك 15 تصميم مختلف للعجلات الى جانب 12 لون يمكن اختياره لطلاء السيارة. و سيكون هنالك سيارة رام مختلفة لكل عميل حيث يتم تقديم هذه الشاحنة بستة مستويات من التعديل.

و تتزود السيارة بالقوة من مجموعة هجينة باعتدال. و يدعى نظام التزود بالقوة هذا ” E-تورك ” و الذي يأتي قياسياً بمحرك V6 بسعة 3.6 ليتر و اختيارياً بمحرك V8 بسعة 5.7 ليتر، ما يساعد على توليد المزيد من عزم الدوران عند معدلات الدوران المنخفضة لتحسين الكفاءة. و يمكن لذلك ان يضيف 122 نيوتن متر من عزم الدوران لمحرك V6 حيث سيبلغ خرج القوة له 305 حصان و 364 نيوتن متر. فيما يولد محرك V8 قوة 395 حصان و 556 نيوتن متر من عزم الدوران مستفيداً من نظام ” E-تورك ” بحوالي 176 نيوتن متر اضافية. و يقترن كل من المحركين بناقل حركة مطور من 8 سر عات. و من المتوقع أن يُضاف محر V6 ايكو ديزل بسعة 3 ليتر الى خط السيارة قريباً.

و من المتوقع ظهور طرازات البنزين منها في صالات العرض في الامارات العربية المتحدة و المملكة العربية السعودية، و دول مجلس التعاون الخليجي في وقت باكر من السنة القادمة ان شاء الله.

What do you think?

*

اقرأ عن

Share This