شركة Drive.ai تطور سيارة ذاتية القيادة تتفاعل مع الرسوميات الالكترونية " سمايلي "

شركة Drive.ai تطور سيارة ذاتية القيادة تتفاعل مع الرسوميات الالكترونية ” سمايلي “

drive-ai-hri-front

يبدو أننا قريباً سنقود سياراتنا الى جانب سيارات ذاتية القيادة. و لكن ليست السيارات وحدها من تسير على الطرقات، فهنالك المشاة، و الدراجات الهوائية و النارية. لذلك تقوم شركة Drive.ai بتطوير تكنولوجيا تساعد الجميع على التواصل، و من المرجح أن ذلك سيجعل طرقاتنا أكثر أماناً و كفاءة. 

مؤسسة شركة Drive.ai كارول ريالي التي تركت مخبر الذكاء الاصطناعي في جامعة ستانفورد. تنقل خبرتها في تطوير الآلات الصناعية الى تطوير السيارات ذاتية القيادة بهدف الوصول الى نظام يمكنه تعلم و ادراك السلوكيات فضلاً عن الاستجابة و التفاعل مع ملايين السيناريوهات المحتملة. 

و اضافة لامكانية التعلم تطور الشركة آلية لتواصل السيارة مع الآخرين على الطرقات. و حيث أن النظام لا يتحدث بالفعل! فالشركة تطور اشارات من أضواء LED تسخر الرموز و الرسوميات الالكترونية ” سمايلي ” و النصوص لحمل الرسائل للآخرين. فالهدف هو محاكاة ايماءات مثل التلويح باليد و التي يمكن أن تخبر المشاة أن بإمكانهم عبور الطريق بسلام.

و من دون شك فان كل الدول المتقدمة اصبحت تسعى الى المزيد من الأتمتة و الاستغناء عن الطاقات البشرية اينما كان ذلك ممكنا، فقريبا قد نرى سيارات ذاتية القيادة بالكامل في الإمارات العربية المتحدة خصوصا او احد دول الخليج العربي عموما.

What do you think?

*

اقرأ عن

Share This