يوم من الاثارة مع فريق Lucco Racing بتجربتنا المقتضبة لسيارات راديكال

يوم من الاثارة مع فريق Lucco Racing بتجربتنا المقتضبة لسيارات راديكال

11111

منذ عقد مضى لم تكن حلبة دبي اوتودروم للسيارات ذائعة الصيت، و لكن ذلك الامر بدأ بالتغير تدريجيا و برز ذلك بدخول العديد من الفرق و المنظمي السباقات الى ساحات المنافسة ضمن الحلبة، و من أحد تلك السباقات كان كأس راديكال للشرق الاوسط 2016.

و ذلك السباق مخصص لسيارات معدة خصيصا للسباق على الحلبة ذات منشأ بريطاني و تدعى راديكال، و قد كان لنا لقاء مع أحد تلك الفرق المتنافسة بتلك البطولة و هو فريق Lucco Racing الفرنسي، و قد شرح لنا أحد سائقي الفريق لودوفيك لوفريدا عن السباق بشكل عام و السيارات كذلك.

2016-01-29 09.35.17

السيارة مبنية على هيكل خفيف نسبيا يزن فقط حوالي 800 كلغ و تحتوي السيارة على محرك صغير بقوة 200 حصان تقريبا يقوم بدفع العجلات الخلفية الناعمة عبر علبة تروس اوتوماتيكية. و ذلك الخليط يؤدي بالسيارة الى الانطلاق من 0 الى 100 كلم/سا خلال 2.8 ثانية لتصل الى سرعة قصوى 240 كلم بالساعة، قد يبدو ان السرعة القصوى ليست بالكبيرة و لكن ميزة ذلك النوع من السيارات تكمن في التسارع و في السرعة العالية التي من الممكن اخذ المنعطفات بها، و ايضا بقوة التوقف الكبيرة التي توفرها فرامل السيارة.

2016-01-29 09.31.04

و طبعا، جميع السيارات متطابقة قبل السباق مع اختلافات صغيرة ليست بالجوهرية، و في سباق ذلك اليوم وصف لودوفيك ذلك قائلا ” سباق اليوم كان حماسيا جدا، معظم السائقين بما فيهم نحن، اصبحوا يألفون الحلبة و يعرفونها جيدا، لذلك فإن الفوز يعود الى تقنيات القيادة و طريقة تناول السائق لمعطيات السباق في هذا الوقت”.

Lucco Racing Team_Ludovic Loffreda (2nd from left) and Romain Lutter (3rd from left)

و قد حقق فريق لوككو الفرنسي المركز الأول في سباق اليوم الاول من بطولة الشرق الاوسط لسيارات راديكال 2016 وذلك بعد سباق تضمن عشرين لفة.

و لدى مشاهدتنا لنتائج السباق لاحظنا ان فروقات التوقيت صغيرة للغاية مما يدل على حجم المنافسة في ذلك النوع من السباقات.

دخول مضمار المنافسة متاح لأي شخص يملك المال اللازم طبعا لشراء سيارة راديكال بسعر قد يبدأ من خمسين الف يورو، و عند تأمين ذلك يبدو ان قيادة تلك السيارة على الحلبة توفر متعة لا يمكن الحصول عليها عند قيادة السيارات العادية حتى العالية الأداء منها.

What do you think?

*

اقرأ عن

Share This