هيونداي تدمج المنزل والصحة والتنقل بتقنية مبتكرة في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2018

هيونداي تدمج المنزل والصحة والتنقل بتقنية مبتكرة في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2018

سلطت هيونداي الضوء، خلال مشاركتها في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2018 المقام في لاس فيغاس بالولايات المتحدة، على نماذج تقنية جديدة ترتكز على ربط التقنيات المستقبلية بحلول التنقل المتطورة، وتقاسم أحدث إنجازاتها لتحقيق رؤية تقوم على بيئة نظيفة ومترابطة تتيح حرية التنقل.

كذلك أعلنت هيونداي، في إطار جهودها الرامية إلى تحقيق رؤيتها لما أسمته “الحرية في التنقل”، عن شراكة استراتيجية مع الشركة الناشئة الشهيرة في مجال القيادة الذاتية “أورورا إنوڤيشن”، من أجل الوصول بسيارات هيونداي ذاتية القيادة إلى المستوى الرابع وإطلاقها إلى الأسواق بحلول العام 2021. ويمكن للمركبات ذاتية القيادة عند المستوى الرابع وفق تعريف الجمعية العالمية لمهندسي المركبات SAE أن تعمل دون تدخل أو إشراف بشري في ظل ظروف محددة.

يأتي أحدث طراز في مجموعة المركبات البيئية من هيونداي، عاملاً بنظام خلايا الوقود الثوري ومزوداً بنظم ذكية متقدمة لمساعدة السائق. وتعمل المركبة بنظام خلايا وقود الهيدروجين صفري الانبعاثات الذي يثبت قدرة نظم قوة الحركة الرفيقة بالبيئة على تلبية كامل احتياجات القيادة الذاتية من الطاقة، ما من شأنه المساعدة على تحقيق هدف هيونداي المتمثل بطرح 18 طرازاً رفيقاً بالبيئة في الأسواق العالمية بحلول العام 2025.

وتشكّل المركبة نيكسو الجيل الثاني الذي يتم إنتاجه على نطاق تجاري من المركبات العاملة بخلايا الوقود من هيونداي، وسوف تصبح متاحة في أسواق محددة حول العالم خلال العام الجاري.

وتكتمل مظاهر التقنيات المستقبلية من هيونداي بالمشهد المبتكر من منظور السائق داخل مقصورة القيادة الشخصية الذكية، ما يُظهر مدى التقدّم الذي تحرزه هيونداي في تطوير تقنيات السيارات المتصلة. وتستخدم مقصورة القيادة تقنيات متعددة متقدمة تتراوح بين تقنيات الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء القادرة على التعرّف على الصوت، وحتى الكشف عن شعور السائق بالإجهاد.

What do you think?

*

اقرأ عن

Share This