السيارة التجريبية إنفينيتي Q انسبيريشين:  قوة هائلة تتجاوز المألوف

السيارة التجريبية إنفينيتي Q انسبيريشين: قوة هائلة تتجاوز المألوف

تعرض شركة إنفينيتي جيلاً جديداً من سياراتها  من خلال  السيارة التجريبية إنفينيتي Q انسبيريشين التي تُعرفنا بأداء محرك VC-توربو  الابداعي وتقنيات القيادة الذاتية المتطورة والمقصورة الداخلية الفريدة التي تركز على راحة المستخدمين وتعزيز هذه العناصر لتجربة سائقي سيارات السيدان الفاخر. وقد تم الكشف عن السيارة للمرة الأولى اليوم في معرض أمريكا الشمالية الدولي للسيارات 2018.

يقدم الشكل الخارجي للسيارة التجريبية إنفينيتي Q انسبيريشين الخطوة التالية في تصميم إنفينيتي، ويشمل المظهر الخارجي تصميماً مدمجاً بأبعاد أبعاد ديناميكية وواثقة. وتمثل السيارة التجريبية التجسيد الأول “للغة” الهيكل الخارجي الجديد لمرحلة المحركات المتقدمة. كما تجسّد السيارة التجريبية أشكال سيارات السيدان الكلاسيكية بأبعاد تشبه أبعاد طراز سيارات الكوبيه والشكل الطويل، ما يُبرز رؤية إنفينيتي في عالم تصميم المركبات المنتمية لهذه الفئة.

زُودت السيارة التجريبية بتقنية محرك VC-تيربو الثورية من إنفينيتي، ويجمع هذا المحرك قوة محرك البنزين بشاحن التيربو مع كفاءة عزم الدوران للمحرك الهجين أو محرك الديزل.  يقوم محرك VC-تيربو على نحو متواصل بتحويل وضبط نسبة الضغط لرفع مستوى الطاقة والكفاءة في استهلاك الوقود، ما يعزز التطبيق الذكي للقوة لتحقيق تحكم أفضل للسائق. وكسيارة تجريبية من طراز السيدان متوسطة الحجم، تعرض إنفينيتي Q انسبيريشين التطبيقات الأخرى التي ستظهر في المستقبل القريب تقنية محرك VC-تيربو بنسبة الضغط المتفاوت.

يحرر نظام المساعدة الجديد “بروبايلوت” (ProPILOT) السائق من مواقف القيادة المملة والمتعبة. يحقق هذا النظام المرحلة التالية من القيادة الذاتية السيارة لإنفينيتي، ويُمكّن السائقين من إعطاء السيارة المزيد من مهام القيادة المتعبة، والتمتع بقدرة محسّنة على الاستجابة للأخطار. ومن خلال نظام يعمل وكأنه “مساعد طيار”، يحافظ السائق على سيطرته المُطلقة بشكل مستمر.

What do you think?

*

اقرأ عن

Share This