Xبيع سيارتك
 
القيادة الأولى: 2018 جيب جراند شيروكي تريل هاوك في لاس فيغاس في الولايات المتحدة الأمريكية

القيادة الأولى: 2018 جيب جراند شيروكي تريل هاوك في لاس فيغاس في الولايات المتحدة الأمريكية

لطالما كانت جيب عنواناً ملازماً للقيادة على الطرقات الوعرة، ولا شيئ يجسد ذلك أكثر من سيارات علامتهم التجارية تريل هاوك، و التي تأتي بزيادة بمعدات القيادة على الطرق الوعرة عن الاصدارات العادية من رينيجيد، كومباس و جراند شيروكي. و قد وجدنا أن طرازات تريل هاوك الثلاثة مثيرة حقاً للاعجاب في كل من ظروف القيادة العادية و القيادة الوعرة. و مع ذلك كان هنالك الكثير من الضجة حول صناعة اصدار هيل كات من جراند شيروكي SRT، للوصول الى أقصى حد من القدرات على الطرقات الوعرة. و هذا ما قد قاموا بفعله. لنشهد ولادة جديدة لشارة تريل هاوك. و قد حظينا بالفرصة لتجربتها لبضع دقائق على مضمار سباق في الولايات المتحدة الأمريكية.

و نالت 2018 جيب جراند شيروكي تريل هاوك شهرة واسعة مع محرك V8 ” هيل كات ” سوبر تشارجد بسعة 6.2 ليتر و الذي يولد قوة 707 حصان و 875 نيوتن متر من عزم الدوران. و يقترن مع نظام دفع كلي مقوى. ما يجعلها تتفوق على أنسيائها في هذا الخط من دودج ذات الدفع الخلفي.

و خلال الوقت المختصر تماماً الذي أتيح لنا لقيادة سيارة SUV الأسرع في العالم، سُمح لنا بالقيادة لجولتين على الحلبة مع بضع محاولات للانطلاق و التسارع من السكون. ضع قدمك اليسرى على دواسة الوقود و اضغظ بقوة. ثم اضغط على مفتاح التشغيل اسفل مبدل السرعات. و شاهد وطأة الضغط على الفرامل على العارض الرقمي بين العدادات حتى الوصول الى مستوى مثالي. ثم استعمل قدمك اليمنى للضغط على دواسة الوقود بشدة و بشكل كامل. ثم حافظ على ثبات كلتا قدميك، و ثم حرر الفرامل بسرعة. ستنطلق جيب بوزنها البالغ 2433 كغ من 0 و حتى 100 كم/سا خلال 3.7 ثانية فقط. و قد تم تسجيل هذا الرقم بسهولة و دون كثير من الدراما. و بدون دوان العجلات في المكان، و دون كثير من الاثارة ايضاً، حيث تتعاظم القوة بشكل خطي دون أن يتم الاندفاع بشكل مفاجئ.

و تأتي الاثارة عندما، تتجاوز سرعة السيارة 100 كم/سا على مسار مستقيم و طويل كهذا الذي أجرينا عليه تجربتنا في مضمار سبرينغ ماونتن موتور ريسورت في قرية صغيرة في ولاي نيفادا. على بُعد 45 كم من لاس فيغاس. و تزداد سرعة السيارة بشكل مطرد الى أن تصل الى سرعة 200 كم/سا بسيارة طويلة و بموضع قيادة مرتفع. و بسرعة قصوى تصل الى 290 كم/سا. و لكن جمال هذه السيارة ياتي من كونها قادرة على الفرملة و الانعطاف، كسيارة رياضية طويلة، اذا ما كان هنالك شيئ حقيقي كمثل هذا التشبيه. و ينجم عن الضغط على الفرامل بنهاية هذا المسار المستقيم قوة ايقاف كبيرة ( بفضل فرامل بريمبو بقياس 15.75 في الأمام و 13.78 في الخلف )، فيما يمكن وصف الانعطاف بأنه في عاية الاعتدال و الاتزان مع قبضة هائلة. و ليس هنالك الكثير مما يمنع تمايل جسم السيارة. على الرغم من البدأ بتقليص القوة بشكل باكر مع بداية تناول المنعطف، كما ليس هنالك الكثير مما قد يحد من الانزلاق نحو داخل المسار الأمر الذي يضيف الكثير من الاثارة على المنعطفات. التوجيه حاد و يتمتع بحساسية عالية، و لكته يميل الجانب الخفيف بالنسبة الى أداء الوظيفة المطلوبة على حلبة سباق، كما انه لا يقدم الكثير من الاضافات المساعدة أيضاً.

تأتي تريل هاوك بعلبة تروس أوتوماتيكية معززة من 8 سرعات، و يمكن قيادتها على الوضع الأوتوماتيكي طوال اليوم، مع استعمال مبدل السرعة اليدوي عند استعمال وضع السباق. و يتولى نظام دفع كلي توزيع القوة مع وجود تروس تفاضلية أوتوماتيكيةعلى المحور الخلفي. و يمكن لهذه التقنية أن تغير توزع عزم الدوران الأمامي و الخلفي اعتماداً على وضع القيادة الذي يتم اختياره حيث يكون بنسبة 40:60 في الوضع أوتو، و 50:50 في وضع الثلوج، و 60:40 في وضع القطر أو السحب، و 35:65 في الوضع الرياضي، و 30:70 في وضع السباق على الحلبات.

من الخارج، لا شيئ يميز تريل هاوك بقوة 707 حصان عن الاصدار SRT العادي بقوة 475 حصان بصرف النظر عن الفرامل الأكبر، و الشذرات الزائدة على الواجهة الأمامية لتعزيز التبريد، و مداخل هواء في محل أضواء الضباب، و نظام عادم جديد بماسورة رباعية الأطراف، و شارات ” سوبرتشارجد “، و الاختيار ما بين عجلات معدنية فضية أو أخرى سوادء بوزن أخف.

في الداخل، يتموضع عداد دوران المحرك في منتصف لوحة الأدوات، و يتسم نظام المعلومات الترفيهي ذو شاشة اللمس بقياس 8.4 بوصة بصفحات تريل هاوك الخاصة لمراقبة مؤشرات الأداء. و تأتي المقاعد مكسوة بجلد Nappa مع شارة ” تريل هاوك ” بشكل قياسي، بالاضافة الى محاكاة فريدة لتقليمات ألياف الكربون على بعض الأجزاء. و تتوفر حزمة تصميم و كسوة داخلية باللون الأسود أو الأحمر الداكن تشمل كامل بالمقصورة. كما تتوفر أحزمة الأمان القرمزية الداكنة بشكل اختياري أيضاً.

ليست هذه هي المرة الأولى التي تحظى فيها جيب على لقب اسرع سيارة SUV. فقد سبق لها أن فعلتها منذ 20 عاماً مع الاصدار المحدود 1998 جيب جراند شيروكي 5.9 ليميتيد و الذي ينطلق من 0 و حتى 60 كم/سا خلال 7 ثوان، في وقت قدمت فيه مرسيدس بنز سيارة بطيئة مثل G واجن، و في عام 1999، بقي الجيل الثاني من جيب جراند شيروكي 4.7 سيارة SUV الأسرع في العالم، حيث ينطلق من 0 و حتى 100 كم/سا خلال 7.6 ثانية ( و هو الجيل الذي امتلكنا منه طراز العام 2002 )، قبل أن يدخل الألمان في تلك المنافسة. و مع الجيل الثالث من جراند شيروكي أتت ولادة الجيل الأول من SRT عام 2006، و الذي أنجز اختبار التسارع خلال 5.1 ثانية. و مع أنها SRT لم سيارة SUV الأسرع عام 2011، الا أنها كانت السيارة ذات الدفع االفجائي الأقوى في العالم. و الآن تُعيد تريل هاوك لقب ” الأسرع ” مرة أخرى الى جيب.

للاطلاع على تجربة القيادة باللغة الانكليزية لمشفيق حسين، اضغط هنا.

What do you think?

*

اقرأ عن

Share This