"لاند روڤر ديسكڤري" تجرّ قطار شاحنات بوزن 110 أطنان في إحدى المناطق الأسترالية النائية

“لاند روڤر ديسكڤري” تجرّ قطار شاحنات بوزن 110 أطنان في إحدى المناطق الأسترالية النائية

 نجحت سيارة “لاند روڤر ديسكڤري” بجرّ قطار شاحنات بوزن 110 أطنان في إحدى المناطق الأسترالية النائية. وتبدو للوهلة الأولى فكرة رؤية سيارة رياضية متعددة الاستخدامات وهي تجرّ 7 مقطورات في آن معاً بعيدة الاحتمال، ولكن هذا ما حدث فعلاً عندما قررت الشركة اختبار أقصى إمكانات القطر في سيارتها “ديسكڤري”.

واستكملت “لاند روڤر” عرضها المذهل من خلال جرّ قطار شاحنات بطول 100 متر في الإقليم الشمالي الأسترالي النائي، وذلك احتفاءً بإطلاق سيارتها الجديدة “ديسكڤري Td6 ” 2018.

وتبلغ إمكانات القطر القصوى المعتمدة لسيارة “ديسكڤري Td6” 3500 كيلوجرام على الطرقات العامة*، ولكنها نجحت اليوم بجرّ قطار طريق وزنه 110 أطنان لمسافة 16 كيلومتراً ضمن منطقة مغلقة من طريق لاسيتر السريع، وذلك بفضل محرك ديزل سعة 3,0 ليتر وقوة 258 حصاناً إلى جانب نظام الدفع الرباعي.

ولا يسمح عادةً لقطارات الطريق التي يصل عدد عرباتها إلى 4 عربات بالسير على الطرقات الأسترالية إلا في المناطق النائية، وهي تستخدم عادة لنقل الوقود والمعادن الخام بين المجتمعات الريفية النائية. وبما أن هناك قوانين صارمة تحدد طولها بـ 53,5 متر، فقد حصلت “لاند روڤر” على ترخيص خاص لقطر العربات السبع والعربة القاطرة التي تزن 12 طناً، مع تجهيز العربات بمكابح هيدروليكية.

وتم إجراء الاختبار باستخدام سيارة “ديسكڤري Td6″، ليكون الأحدث في سلسلة العروض المذهلة التي تقدمها عائلة “ديسكڤري” لاختبار أقصى إمكانات القطر. وعند إطلاقها في عام 1989، تم استخدام سيارة “ديسكڤري I” الأصلية لجر قطار. كما تم استخدام سيارة “ديسكڤري سبورت” الرياضية متعددة الاستخدامات العام الماضي لقطر 3 عربات سكك حديدية فوق نهر الراين بحوالي 85 قدماً.

واستخدمت “ديسكڤري” ناقل حركة أوتوماتيكي قياسي بـ 8 سرعات مع نظام الدفع الرباعي، وتم تعليق قطار الطريق باستخدام قضيب قطر مصمم خصيصاً لهذه الغاية. وتم تحميل القطار ثقلاً إضافياً بوزن 10 أطنان للوصول إلى الوزن المطلوب للاختبار وهو 110 أطنان.

ومن خلال عزم دوران بواقع 600 نيوتن متر، تحظى سيارة Td6 بقوة تؤهلها لقطر الأحمال الثقيلة. وتعمل السيارة بمحرك سعة 3.0 ليتر يولد قوة قدرها 258 حصان وشاحن توربيني أحادي مع تقنية إعادة تدوير غازات العادم منخفضة الضغط، ومضخة زيت بمرحلتين لتعزيز الاستجابة والأداء والكفاءة. ونتيجةً لذلك، يتسبب الطراز الذي يعمل بوقود الديزل بانبعاثات ثاني أكسيد الكربون بواقع 189 جرام لكل كيلو متر إلى جانب ترشيد استهلاك الوقود بواقع 39.2 ميل لكل جالون (7.2 ليتر لكل 100 كيلو متر).

و قد قمنا سابقا بتجربة سيارة لاند روفر ديسكفري الجديدة في صحراء الامارات العربية المتحدة، و بامكانكم مشاهدة تجربة القيادة من هنا.

What do you think?

*

اقرأ عن

Share This