مرسيدس إيه إم جي جي تي بلاك سيريس ستحصل على أقوى محرك V8 بحسب مدير الشركة

مرسيدس إيه إم جي جي تي بلاك سيريس ستحصل على أقوى محرك V8 بحسب مدير الشركة

تتصدر سيارة GT-R  برو الظاهرة في الصورة مجموعة AMG من مرسيدس بنز حاليًا، و لكن حتى سرعتها المذهلة ستتضاءل مقارنة مع GT بلاك سيريس المقرر اطلاقها في غضون 12 شهراَ.

و في حديث لنا مع مدير مرسيدس AMG السيد توبياس مويرز ابان معرض فرانكفورت الدولي للسيارات، قال عن بلاك سيريس القادمة بأنها ستكون ” من عالم مختلف ” عن GT-R  برو التي كنا قد قدناها في حلبة Hockenheim في ألمانيا بداية السنة الحالية.

“بلاك سيريس سيارة مختلفة تمامًا عن GT-R برو “كل شيء فيها جديد دائماً حسب مويرز. الجسم الأبيض اللون مشتك بين السيارتين في حين أن كل شيء آخر من ديناميكيات القيادة، و التزود بالطاقة، و خرج المحرك، من المتوقع ان يختلف كلياً. و ستذهب الشركة بالقوة الحصانية  من خلال هذه السيارة الى حدود غير مألوفة أبداً. فمن الممكن ان تكون أقوى سيارة AMG V8 منذ نشأة المجموعة.

و لن يكون الأمر مقتصراً على قوة الشد اذ يقول مويرز أن السيارة ستكتسب مكونات نظام تعليق مخصصة و حزمة هوائية شاملة ستبقي السيارة ملتصقة بالطريق. و قد سجلت GT-R  برو زمناً قدره 7 دقائق و 4.6 ثانية على حلبة نوربورغرينغ الألمانية الشهيرة و التي تعد المعيار القياسي في عالم الحلبات. في حين أن الرقم القياسي العالمي على حلبة نوربورغرينغ لسيارات الإنتاج يبلغ 6 دقائق و44.97 ثانية و قد سجلته سيارة لامبورجيني أفينتادور SVJ. و لم يؤكد مويرز ما إذا كانت محاولة تسجيل رقم قياسي على الحلبة في جدول أعمال بلاك سيريس، ولكن عندما تم سؤاله عن الزمن المحتمل تسجيله من السيارة، قال مبتسماً: “انتظر وشاهد، سيكون سريعًا “.

و قال مويرز أيضاً: أن الجيل القادم من سيارات AMG سيكون هجيناً بحيث يجمع بين محرك الاحتراق ومحرك كهربائي إضافي. و السبب الحقيقي وراء هذا التحول هو مساعدة مرسيدس على خفض انبعاثات أسطولها تماشياً مع معايير الاتحاد الأوروبي المشددة باستمرار.

و قال مويرز:  “من المهم للغاية بالنسبة لنا أن السيارة قابلة للقيادة بدون نظام ESP وأنه يمكنك التعامل معها بشكل جيد على حلبة السباق”.  و قال “حتى لو واجهتك بعض المصاعب، يجب أن تمنحك السيارة القدرة على” الإمساك بها “، بشرط أن تكون سائقًا جيدًا بالطبع.”

What do you think?

*

اقرأ عن

Share This