تجربة قيادة: ٢٠١٣ فولكس فاجن بولو VW Polo في حلبة ياس ماريناYas Marina في أبو ظبي

تجربة قيادة: ٢٠١٣ فولكس فاجن بولو VW Polo في حلبة ياس ماريناYas Marina في أبو ظبي

2013-Volkswagen-Polo-Sedan-in-the-UAE-450x337
قامت فولكس فاجن في الإحتفال لوصول ميبعاتها لأرقام قياسية في الشرق الأوسط، حيث نمت مبيعاتها ٢٢٪ في ٢٠١٢ مقارنةً بالعام الماضي. اقيم الإحتفال في حلبة ياس مارينا Yas Marina في أبو ظبي، و أعدو بعض النشاطات للصحفيين و الإعلاميين. شملت النشاطات القيادة على الحلبة في الفولكس فاجن شيروكو VW Scirocco، سباق دراق drag race بالفولكس فاجن باسات سي سي VW Passat CC، و سباق إنزلاقات skid-pad بالفولكس فاجن جولف جي تي أي VW Golf GTI. لكن أحدى أهم النشاطات في هذا الإحتفال هو تدشين و تجربة الـ ٢٠١٣ فولكس فاجن بولو Volkswagen Polo Sedan

في السنوات الإخيرة تم إيقاف استيراد البولو للشرق الأوسط لضغف المبيعات لهذه السيارة. كان أحد أهم الأسباب لذلك هو إرتفاع السعر لهذه السيارة صغيرة الحجم. الجيل الماضي كانت تصنع في أوروبا و كانت تباع فقط كهاتشباك hatckback، و ما زالت كذلك في أوروبا. لهذا العام، قررت فولكس فاجن أن تصنع بولو سيدان في الهند، و إستيرادها للسوق الخليجي.

التحول من منتج أوروبي جودة الصنع إلى منتج هندي متميز بسعر أقل لم يكن لطيف على السيارة. الشكل الخارجي أصبح طويل و غريب، بسقف مرتفع و إطارات نحيفة. الداخلية أصبحت رخيصة مثل باقي المنافسين في هذه الفئة، لكن لا تبدو الجودة بذاك السوء.

شكل الداخلية أشبه بالجولف Golf، لكن عند لمس أسطح الداخلية يجعلك تدرك أن جميعها من البلاستيك الصلب و الخشن. حتى المسند المغلف بالقماش الرقيق مصنوع من البلاستيك. لكن مقود السيارة و المقاعد مبطنين و لدى المقاعد إحساس مريح للقيادة الطويلة. خلال قيادتنا القصيرة لهذه السيارة، وجدنا بأن أزرار التحكم في الكونسول الوسطي موضوعة في الأماكن المناسبة و هناك شاشة معلومات بين العدادات مفيدة.

بغض النظر عن تلك المشاكل، فالسيارة فعلاً واسعة جداً! تتبع البولو سيدان نفس فلسفة الجيتا Jetta و الباسات Passat، ألى و هي تخفيض التكاليف و تكبير حجم السيارة لتكون أكبر من المنافسين. البولو سيدان أكبر من جميع منافسينها في هذه الفئة، حتى في المقاعد الخلفية.

خلال الحفل، قمنا بتجربة السيارة على أرض مائية لإختبار إنعطاف و إنزلاق السيارة و كييفة إستجابة مانع الإنزلاق ESP لهذه الحالة. على سرعة ٣٠ كلم/ساعة، السيارة لم تخسر أية من صلابتها أو تحكمها مع أن السيارة التي قدناها لم تتوفر بمانع إنزلاق.

قيادة السيارة على الحلبة أعطنا إحساس عن المقود القابل للتعديل بصلابته. إنعطاف السيارة جيد، لكن ينقصه الإحساس خلف المقود، بحيث انك تحسس بأنك تقود سيارة أكبر. بينما يضج المحرك الذي يولد ١٠٥ حصان، كانت المكابح المزودة بـ ABS ممتازة و أفضل من المنافسين اليابانيين.

هذا كل ما حصدناه من تجربتنا القصيرة، و الحقيقة بأن أصبحت البولو منافس حقيقي لهذه الفئة من السيارات الصغيرة مثل تويوتا يارس Toyota Yaris و النيسان صني Nissan Sunny و كيا ريو Kia Rio. لكن المشكلة الحقيقة ما زال السعر، حيث تبدأ بسعر يماثل السيارات الأخرى في أعلى فئاتها. و لا ننسى أن السعر هو الأهم للمشتريين في هذه الفئة.

ما رأيك بالفولكس فاجن جيتا الجديدة؟ عبر عن رأيك في قسم التعليقات

لقرأة المقال الأصلي بكتابة Mashfique Hussain Chowdhury باللغة الإنجليزية إضغط هنا

What do you think?

*

Comments

  1. أعجتني السيارة ممتاز من حيث الشكل والمضمون لكن دئما نخش من قلت قطع الغيار الإنعدام -وغلاء الأسعار ماهي الحلول؟

  2. أعجتني السيارة ممتاز من حيث الشكل والمضمون لكن دئما نخش من قلت قطع الغيار الإنعدام -وغلاء الأسعار ماهي الحلول؟

اقرأ عن

Share This