القيادة الأولى: 2018 فولفو XC40 في ايطاليا

القيادة الأولى: 2018 فولفو XC40 في ايطاليا

تجد فولفو نفسها في هذه الأثناء ضمن دوامة. فمنذ أن استولت جيلي عليها عام 2010، ظن بعض المشككين بأنها في طريقها الى الزوال. و لكن و منذ اطلاق XC90، عادت فولفو الى الأضواء مجدداً كواحدة من السيارات الفخمة و الراقية. و بعد اطلاق طراز XC60 المثير للاعجاب، دخلت السيارة السويدية في أتون المنافسة في قطاع جديد تهيمن عليه السيارات الألمانية، و يتسم بالربحية العالية و هو سوق سيارات SUV الصغيرة، مستهلةً ذلك باطلاق سيارة فولفو XC40 الجديدة بالكامل.

و قد ركبنا الطائرة الى ميلانو في ايطاليا لتجربة الطراز الجديد XC40، في البداية  شاهدنا السيارة للمرة الأولى في استوديو فولفو الجديد المثير للإعجاب في ميلانو، و هو مكان يمكن للزائرين ان يمشوا فيه، و يحتسوا القهوة، و الحديث عن العلامة التجارية و تاريخها، و أخذ نظرة أكثر قرباً لطرازات السيارة المختلفة الأخيرة. و اذا ما أراد أحد شراء أحدها، يتم حجز موعد لدى الوكيل المحلي لتجربة السيارة.

بالنظر الى XC40، على الفور ستلاحظ مقدمتها، التي تتميز بأضوائها الأمامية الفريدة و الموقع بعبارة ” Thor’s hammer “. و حيث أنها صممت لتستهدف اليافعين، فقد قررت فولفو أن تضفي عليها بعض المتعة. بتصميم مبتكر لغطاء المحرك، مع شعار سويدي مطاطي تم الصاقه على كل من جانبيها. و بالنطر الى طابعها الجانبي، نلاحظ انحراف خط الكتف فجأة نحو الأعلى عند الباب الخلفي و يعود للاستقامة مجدداً عن الدعامة الجانبية C. فيما تأتي الأضواء الخلفية على شاكلة حرف L و بحجم كبير.

في الداخل أيضاً هنالك الكثير مما يثير الاهتمام أيضاً، و الذي يحتوي على شاشة لمس كبيرة على الكونسول المركزي. و كنا قد اطلعنا على وسائل الضبط و التحكم و الميزات منذ فترة وجيزة لذا بالتاكيد سيلزمكم بعض الوقت للتأقلم مع السيارة. و كالعديد من السيارات الجديدة، فالتحكم و ضبط المكيف عبر شاشة اللمس يُسبب الازعاج، لذا عمدنا الى ابقاءه على الخيار الأوتوماتيكي. الأبواب مدعمة بمواد كسوة غير جلدية و أقرب للقماش، مع ذلك فهي أفضل من تركها من البلاستيك الخالص دون كساء.

في البداية قمنا بجولة بطراز الديزل منها XC40 D4، و الذي لن يجد طريقه الى منطقتنا، و الذي يأتي بمحرك توربو تشارجد من أربع اسطوانات بسعة 2 ليتر يولد قوة 190 حصان و 400 نيوتن متر من عزم الدوران. و قد كانت استجابة دواسة الوقود لحظية، مع اندفاع أولي جيد أثناء التسارع و الذي يساعد بالتأكيد اثناء القيادة ضمن الازدحام المروري في شوارع مدينة ميلانو. ثم كان لنا بعض الوقت مع طراز XC40 T5 العامل على البنزين و الذي سيكون مبدئياً خياراً متاحة في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي. يتزود هذا الطراز بالقوة من محرك توربو تشارجد من أربع اسطوانات بسعة 2 ليتر و الذي يولد قوة 250 حصان و 350 نيوتن متر من عزم الدوران. و في الوقت الذي لا يقدم فيه هذا الطراز نفس مستوى عزم الدوران لطراز الديزل، فهو لا يزال يتمتع بتسارع جيد و قدرة عالية على التجاوز و المناورة على الطرقات السريعة، مع ناقل حركة اوتوماتيكي من 8 سرعات معد بطريقة جيدة تجعله دائماً على الغيار الصحيح عند أي سرعة. و يظهر هدير واضح من المحرك عند معدلات الدورات العالية مع الضغط الكامل على دواسة الوقود و لكنه لا يبلغ مستوىً مزعجاً.

جودة ركوب السيارة رائعة و أفضل مما هي عليه في سيارة آودي Q2. و يبدو أن فولفو قد شددت على هذا الجانب، و هو توجه ملائم و صحيح في هذا القطاع. و هنالك وضع رياضي يعمل على زيادة قساوة نظام التعليق التلاؤمي الاختياري لقيادة أكثر حماسة. و يتسلل ضجيج الرياح الى المقصورة عند سرعات تزيد عن 100 كم/سا. و ليس بامكاننا في الحقيقة التحدث كثيراً عن التماسك حيث أننا قدنا السيارة لبضع جولات بسرعات معتدلة، الا أننا قد لمسنا شيئاً من تمايل جسم السيارة، و لكن XC40 لم يتم اعدادها أبداً للتماشي مع أسلوب القيادة على حلبات السباق.

لقد أقدمت فولفو على الخطوة الصحيحة بدخولها قطاع سيارات SUV الصغيرة، معززة بذلك حضورها في عالم السيارات الى جانب طرازي XC60 و XC90. و بسعر مساوٍ لما يقدمه منافسوها المباشرون، فهي تقدم ركوباُ أكثر راحة و مزيداً من السمات القياسية بالمقارنة مع منافسيها المباشرين، كما و تبدو جميلة تماماً في الوقت نفسه.

للاطلاع على تجربة القيادة باللغة الانكليزية، اضغط هنا.

و لمعرفة آخر الأسعار و المواصفات، تفضل بزيارة دليل المشتري لفولفو XC40.

What do you think?

*

اقرأ عن

Share This