القيادة الأولى: 2017 كرايسلر باسيفيكا في لاس فيغاس في الولايات المنحدة الأمريكية

القيادة الأولى: 2017 كرايسلر باسيفيكا في لاس فيغاس في الولايات المنحدة الأمريكية

 2017-Chrysler-Pacifica-1
ذهبنا في السنة الماضية الى نيفادا لحضور تدشين اصدار جيب جراند شيروكي تريل هاوك المخصص للولايات المتحدة الأميركية ( و زيارة معرض سيما )، و قد حظينا بالقليل من الوقت لاستكشاف لاس فيغاس عبر جولة استقلينا فيها حافلة كرايسلر باسيفيكا الصغيرة و الجديدة. و حينها أردنا استغلال الفرصة لاجراء مراجعة لها، حيث من المرجح أن ترسو في شواطئ منطقة الشرق الأوسط في نهاية المطاف، و ربما خلال سنة واحدة.
في بداية الأمر وضعنا أعيننا على باسافيكا المولودة من جديد في معرض ديترويت الدولي للسيارات الذي جرى منذ قرابة عام و نصف. و الآن باتت حافلة كرايسلر الصغيرة جديدة من الألف الى الياء، مع تصميم أكثر جاذبية، حيث تأخذ أسلوبها التصميمي من سيارة كرايسلر 200 سيدان التي شارف انتاجها على نهايته، لتحل محل سيارة كرايسلر جراند فوياجر الطاعنة في السن. و تتوفر السيارة الجديدة بعجلات معدنية كبيرة بقياسات 17 بوصة، و 18 بوصة، و 20 بوصة، و ليس هنالك اصدار قاعدة منها، على نقيض تويوتا بريفيا.

2017-Chrysler-Pacifica-3

في الداخل، يبدو تصميم المقصورة معاصراً بكل جدارة، و على نحو مفاجئ يشوبه لمسات فاخرة من ناحية جودة المواد، على الأقل في الأمام. مع داشبورد مكسو بالجلد المطرز، و ألواح أبواب علوية مبطنة و مكسوة بمواد ناعمة الملمس. و يوجد المزيد من البلاستيك القاسي في الخلف، و لكن يعوض عن ذلك العديد من المزايا القياسية الابداعية و السمات الاختيارية الأخرى.
هذه الخيارات تشمل، شاشة لمس للوسائط المتعددة بقياس 10 بوصة، مع ألعاب سفر مدمجة ضمنها، و شاشة لمس مجهزة بنظام UConnect بقياس 8.4 في الأمام، و مشغل بلو راي، و أبواب آلية الانزلاق، و بوابة خلفية آلية قابلة للعمل بدون استخدام اليدين، و أضواء LED نهارية و أخرى خلفية، و مكيف هواء ثلاثي المنطقة، و مقاعد أمامية مبردة، و فتحتي سقف كبيرتين، و نظام ركن سيارة متوازي/ عامودي يعمل آلياً، فضلاً عن كل المزايا القياسية الفخمة مثل النوافذ الآلية، و البلوتوث، و نظام تثبيت السرعة، و آلية التشغيل الذكية بدون مفتاح.

2017-Chrysler-Pacifica-5

لنظام الصوت ثلاث خيارات تشمل 6 سماعات، أو 13 سماعة، أو 20 سماعة، و تلك الأخيرة من هارمون كاردون. و يأتي الاصدار ذو الشاشات الخلفية بعدد كبير من منافذ USB، و HDMI، في الخلف.
أما تجهيزات السلامة القياسية فتشمل، نظام ضبط الاستقرار، و نظام ABS، و اكياس هوائية أمامية ، و ستائر هوائية أمامية جانبية، و أكياس هوائية أمامية على مستوى الركبة، و كاميرا للرؤية الخلفية ( على الرغم من أن حساسات ركن السيارة الخلفية مفقودة في طراز القاعدة من السيارة )، و يمكن لنظام ABS أن يجفف قرص الفرامل في الظروف الماطرة. و تشمل السمات الاختيارية، نظام الفرملة الأوتوماتيكية لتخفيف التصادم الأمامي، و نظام مراقبة النقطة العمياء، و نظام التنبيه من التصادم الخلفي عند التقاطعات أو الازدحامات المرورية، و نظام تثبيت سرعة تلاؤمي.

2017-Chrysler-Pacifica-6
و تقدم باسيفيكا سبعة مقاعد رحبة ( أو 8 مقاعد اختيارياً )، مع امكانية طي مقاعد الصف الثاني، و امكانية فصل مقاعد الصف الثالث بنسبة 60/40 مع ما يكفي من المساحة المتوفرة لصندوق السيارة ليتسع لعربة أطفال و اكياس البقالة، لدرجة أكبر حتى مما هي عليه في سيارات SUV أكبر مثل نيسان باترول. و الوصول الى مقاعد الصف الثالث سهل بالمجمل، و هنالك مقدار هائل من جيوب التخزين الصغيرة المنتشرة في مختلف أنحاء المقصورة.
و في الوقت الذي يتوفر فيه الاصدار الهجين منها بقدرات كهربائية بالكامل لمدى قصير، فإن سيارتنا الاختبارية كانت الاصدار القياسي بمحرك V6 بسعة 3.6 ليتر بقوة 287 حصان و يقترن بناقل حركة أوتوماتيكي من 9 سرعات و بنظام دفع أمامي. و تلك قوة كبيرة بالنسبة لحافلة صغيرة، و بمجرد اعطاء دواسة الوقود ما يزيد على مدخلات خفيفة ينجم عن ذلك دوران الاطارات و استهلاكها. و من المفترض أن تنطلق السيارة من 0 و حتى 100 كم/سا بحوالي 8 ثوان، و لكن هنالك ما يكفي من عزم الدواران الذي يسمح لها بالمناورة و التجاوز بكل أريحية.
2017-Chrysler-Pacifica-4

ركوب السيارة سلس و مريح، و هو أفضل مما هو عليه في سيارة مثل هوندا أوديسي ( و التي على وشك الاستبدال قريباً ).
و تماسك السيارة جيد جداً، و دون أي تمايل واضح لجسم السيارة عن تناول المنعطفات بسرعات متوسطة. و في جوهر الأمر يمكن القول أن قيادتها أشبه بسيارة عنها كحافلة. و نظام التوجيه مثقل بشكل جيد، و لكن ليس هنالك أي تغذية راجعة مفيدة في هذا الصدد. كما أن الفرامل ممتازة أيضاً، و يقدم نظام التعليق ركوباً لطيفاً و ملائماً للقيادة اليومية.

2017-Chrysler-Pacifica-2

و يمكننا القول أن باسيفيكا هي أفضل حافلة صغيرة قدناها حتى الآن. فهي أكثر راحة من هوندا أوديسي السابقة، و أكثر حداثة و عصرية من تويوتا بريفيا، و تقدم تماسكاً أفضل من كيا كارنيفال، و هي سيارة العائلة الأنجح اذ ما كان لديك الكثير من الأطفال ( في حال كان لديك القناعة الكافية لاقتناء حافلة صغيرة بدلاً من سيارة SUV ). و نحن واثقون أننا لن نمانع التجوال بها في شوارع لاس فيغاس.

للاطلاع على تجربة القيادة باللغة الانكليزية لمشفيق حسن، اضغط هنا.

What do you think?

*

اقرأ عن

Share This