تجربة قيادة : 2017 لنكولن MKZ 3.0T

تجربة قيادة : 2017 لنكولن MKZ 3.0T

2017-Lincoln-MKZ-3

في الوقت الذي تسرق فيه لنكولن كونتيننتال الأضواء، يبدو من السهل نسيان أن الجناح الفخم من فورد لديه أسطول كامل من الطرازات الأخرى التي تبدأ إما بحرف M أو K. و سيارة سيدان متوسطة الحجم لهذا الأسطول هي MKZ، حيث يأتي حرف Z الأخير من اسمها القديم ” زفير ” و الذي كان يطلق عليها قبل عشر سنوات خلت.
و الآن و في النصف الأخير من جيلها الثاني، تلقت سيارة فورد MKZ المستمدة من فيوجن تعديلات جوهرية، لتأخذ مُحيا لينكولن المشترك الأخير و الذي ظهر للمرة الاولى مع كونتيننتال. و بالتحديد أكثر، فقد أخذ التعديل مجراه من المصد الأمامي و حتى الحافة الأمامية للأبواب فقط، مع ترك باقي السيارة ليبدو كما كان عليه قبل التعديل. و حيث أننا قد اعتدنا على هيئة مقدمة الطراز القديم، فإن هذا الشكل الجديد المدور للنهاية الأمامية يبدو غير متوافقاً مع خلفية السيارة و الدعائم C الجانبية. و لكن بالنسبة لمن لم يسبق لهم رؤية الطراز السابق منها، فلا بد أن MKZ ستبدو ذات تصميم أنيق في أعينهم. و لسيارتنا الاختبارية ذات المواصفات الأعلى سقف كامل مصنوع من الزجاج.

2017-Lincoln-MKZ-7

في الداخل، لم يطرأ أي تغير على الداشبورد المنحدر أو الكونسول المركزي مع العديد من الفجوات التي تقع تحته على أنها مساحات تخزين عصرية، و قد تم استبدال مبدل السرعات بصف من الأزرار الموجودة على جانب شاشة اللمس الخاصة بنظام الوسائط المتعددة. كما يمكث أسفل منها مجموعة كاملة من الأزرار المادية للتحكم بوظائف المكيف و الستيريو ما يتسبب بقليل من الفوضى، و لكن ذلك الأمر مرحب به تماماً حيث أن فورد قد تخلت عن تجربتها مع أزرار اللمس التي تصرف الانتباه.
و هنالك استعمال سخي للسطوح المبطنة ذات المواد ناعمة الملمس الى جانب التنجيد الجلدي حتى مستوى الركبة. مع ترك مقدار ضئيل من البلاستيك القاسي ( و على الأرجح أنه موروث من فيوجن )، و لكنك ستبذل بعض الجهد لملاحظته. و في الواقع لا يبدو أن هنالك عناصر مشتركة مع نسيبتها العادية فيما عدا أحزمة الأمان و شاشات اللمس.
الدخول للسيارة بات أسهل مع فتحة الأبواب المنخفضة، على الرغم من ذلك سيجعل من فتحها احتمالاً للتعرض للضرر عند ركن السيارة الى جانب حافة عالية بعض الشيئ. السيارة رحبة بشكل منصف في الداخل، و يعود الفضل بهذا الشعور اللطيف بالفسحة المتوفرة للسقف الزجاجي الضخم و الذي يمكن له أن ينزلق الى ما وراء الزجاج الخلفي ليمنحك شعوراً مشابهاً بعض الشيئ لركوب السيارات المكشوفة.

المقاعد مريحة جداً بكسوة من الجلد و لها قدرة عالية على التعديل في اتجاهات مختلفة، مع ذلك فهي ليست بابداع مقاعد كونتيننتال. و صندوق السيارة متسع جداً الى حد يمكن اعتباره أكبر من صندوق بعض سيارات سيدان الفخمة ذات الحجم الكامل. و هنالك أيضاً عدد من حاملات الأكواب المغطاة، و جيوب الأبواب، بالاضافة لحجرات التخزين ذات العمق المنخفض تحت الكونسول المركزي و التي أشرنا لها آنفا.

2017-Lincoln-MKZ-9

السيارة مزودة بمختلف تقنيات فورد، و على رأسها شاشة اللمس SYNC3 الجديدة الواسعة و التي باتت أكثر حساسة و سهولة في الاستخدام مما سبق، اذ تتمتع برسوميات اوضح و أيقونات أكبر، مع ذلك قد تبدو بسيطة للغاية من ناحية الأناقة البصرية مقارنة بالأنظمة الألمانية.
و تشمل السمات الأخرى، آلية دخول و تشغيل بدون مفتاح، و تشغيل عن بعد، و نظام تثبيت سرعة تلاؤمي، و نظام ركن آلي، و نظام مراقبة النقطة العمياء، و نظام الحفاظ على المسار، و نظام تمييز المشاة، و كاميرا خلفية و حساسات من كل الجهات، و غطاء صندوق آلي، و ستيريو قوي يدعم منافذ USB و بلوتوث و نظام CarPlay من آبل، و طقم كامل من الاكياس الهوائية و أحزمة امان خلفية قابلة للانتفاخ. و قد كان أداء مكيف الهواء ثنائي المنطقة جيداً اثناء تجربتنا التي جرت في ظهيرة شهر مايو، و لكنه يأخذ وقتاً قليلاً للاقلاع. و هنالك فتحات خلفية للتكييف و لكن دون امكانية تحكم مستقلة.
أما من ناحية هندسة العوامل البشرية في السيارة، فيمكننا ان نعتبر أن كل شيئ جيد و مناسب، و لكن لدينا بعض المخاوف حيال موضع زر التشغيل و الذي يقع تماما فوق زر ركن السيارة، و قد أخطأنا مرتين على الأقل، بعد ركن السيارة، بالضغط على زر التشغيل بدلاً من زر P و اعادة تشغييل المحرك مرة أخرى.

2017-Lincoln-MKZ-4

تأتي السيارة بمحرك توربو تشارجد V6 بسعة 3 ليتر و بقوة 365 حصان عند 5500 دورة في الدقيقة و 570 نيوتن متر من عزم الدوران عند 2500 دورة في الدقيقة، و يقترن المحرك بناقل حركة رباعي الدفع مع نظام توجيه العزم على المحور الخلفي و 6 سرعات أوتوماتيكية تقليدية. و هنالك دفعة رشيقة من العزم عند الانطلاق من السكون، و لكن تنامي القوة خطي، لذا فهي لا تبدو سريعة للغاية حتى لو كانت كذلك بالفعل. و قد انطلقنا من 0 و حتى 100 كم/سا خلال 5.8 ثانية، و هذا ما يكفي لمفاجئة كل أنواع السيارات الرياضية التي قد تبدأ بملاحقتك.
ناقل الحركة يفتقر الى بعض الغيارات التي تملكها سيارات أخرى منافسة، و لكنه مع ذلك يعمل بسلاسة و دائماً ما يصيب في اخنيار الغيارات المناسبة. و قد سجلنا معدل استهلاك وقود بلغ 13.4 ليتر لكل 100 كم و ذلك أثناء ظروف قيادة متنوعة.
سيارة MKZ رباعية الدفع هذه تتماسك بشكل جيد، مع بتمايل محدود لجسم السيارة على المنعطفات الطويلة، كما أنها تتمتع بقبضة هائلة. و ليس لدينا فكرة عن سلوك السيارة عند الوصول الى أقصى حدود قدراتها حيث أنها مرتفعة بما يكفي لأن يكون الوصول اليها غير ممكن أثناء القيادة في المدينة. نظام التوجيه مثقل بشكل جيد، مع أنه يميل قليلاً نحو الجانب الخفيف، في حين يقدم القليل من الاضافات المساعدة أيضاً. و تعمل الفرامل بشكل جيد مع قوة ايقاف تتزايد تصاعدياً و حساسية معتدلة لدواسة الفرامل.

2017-Lincoln-MKZ-6

لم يُرد لسيارة MKZ سيدان أن تكون سيارة رياضية. بل هي سيارة تجوال عالية السرعة، و هادئة جداً حتى عند الوصول لسرعة 120 كم/سا، و جودة ركوب مريحة جداً في معظم الظروف. و هنالك القليل جداً من الشعور بالطوفان الذي ينجم عن مرورها فوق الطرقات المتموجة، و لكن الملاحظ أكثر هو كفاءتها في تناول مطبات السرعة.
من الصعب ايجاد العيوب في سيارة لنكولن MKZ، مع ذلك فهي ليست ملهمة بما يكفي لتكون مفضلة للسائقين الشباب ( و الذين يفضلون سيارات أصغر ). و على الأرجح ستكون جذابة جداً بالنسبة للعملاء الأكبر سناً و الذين قد يفضلون سيارات استثنائية مثل لكزس ES350 أو مرسيدس بنز E300. و لكن الفوز برضا هؤلاء العملاء الذين غالباً ما يكون لهم قناعات ثابتة سيكون تحدياً صعباً.

للاطلاع على تجربة القيادة باللغة الانكليزية لمشفيق حسين، اضغط هنا.

و لمعرفة آخر الأسعار و المواصفات، تفضل بزيارة دليل المشتري لسيارة لنكولن MKZ.

What do you think?

*

اقرأ عن

Share This